مدرسة جمال عبد الناصر

شارك معنا

تعليى


    هذا هو عمرو حمزاوى على حقيقته ... فهل تصدق !!!!!!!!!!!!!!!

    شاطر
    avatar
    خالد سعد
    Admin

    ذكر عدد الرسائل : 2369
    العمر : 51
    العمل/الترفيه : معلم اول أ
    نقاط تميز : 3000
    رقم العضويه : 1
    تاريخ التسجيل : 12/11/2008

    سؤال هذا هو عمرو حمزاوى على حقيقته ... فهل تصدق !!!!!!!!!!!!!!!

    مُساهمة من طرف خالد سعد في الإثنين نوفمبر 21, 2011 6:02 am

    عمرو [url=http://www.alminshawy.com/vb/showthread.php?t=26392]حمزاوى [/url]...على [url=http://www.alminshawy.com/vb/showthread.php?t=26392]حقيقته [/url]

    معلومات لم تكن تعرفها من قبل عن "عمرو حمزاوى" مرشح لآنتخابات مجلس الشعب بدائرة ا...لدقى والعجوزة
    المصريين. (1) هو علمانى الفكر ليبرالى التوجه وكان عضو فى الحزب الوطنى المنحل الذى آفسد حياة
    (2) طالب بعمل قانون "الزواج المدنى" بجانب الزواج الشرعى يحق فيه زواج المرآة المسلمه لرجل مسيحى كنوع من انواع الحرية الشخصية ؛ آخذا يشكر ويثنى ويدافع عن رجل يدعى "نصر ابو زيد" يعني يؤمن بما قال أو على الأقل يوافق على ما قال أو يوافق على أن يقول اى شخص مثل ما قال هذا الرجل حكم القضاء المصرى والآزهر الشريف بآنه كافر مرتد لآنه كان يقول ويعتقد ان القرآن الكريم كلام بشر وليس كلام الله وانه يخضع للنقد البشرى وان يوم القيامة وعذاب القبر ونعيمه والجنة والنار والشياطين اساطير وخرافات والعياذ بالله - المصدر: لقائه مع الآعلامى عمرو آديب فى برنامج القاهرة اليوم بتاريخ: 3/5/2011 على قناة اوربت.
    (3) قال ان المادة الثانية التى تنص على ان (الدين الرسمى للدولة هوالآسلام والشريعة الآسلامية هى المصدر الرئيسى للتشريع) مادة تميزية بآمتياز ويجب إلغائها من الدستور المصرى وقال ان الدولة يجب ان لا يكون لها دين - المصدر: حواره مع قناة الجزيرة فى مارس الماضى.
    (4) عندما جاءت ثورة تونس قال: (الآمر فى مصر مختلف) - المصدر: حواره مع قناة بى بى سى وذلك فى 18/1/2011.
    (5) عاش 13 سنة فى آلمانيا وآمريكا وكان متزوج من مسيحية آلمانيه وتنازل عن الجنسية المصرية سنة 1998م لكى يحصول على الجنسية الآلمانية
    (6) عندما جاء فى زيارة لمصر وتحديدا قبل رمضان قبل الماضى وبحلول شهر رمضان "انبهر" ابنه بموائد الرحمن و"فوجئ" بان جميع الناس يصومون فى شهر رمضان ثم آخذ يردد على ابيه (حمزاوى) وعلى كثيرا من اقاربه سؤال هام جدا قائلا (هل انتم مسلمون؟) فآخبره [url=http://www.alminshawy.com/vb/showthread.php?t=26392]حمزاوى [/url](والده) انه عندما يبلغ سن الرشد سوف يكون له مطلق الحرية فى اختيار ديانته التى يرغب فى اعتناقها وما إذا كان يريد ان يكون مسلم او مسيحيا (مثل أمه زوجة حمزاوى) - المصدر: مقال له بعنوان: حوار ثقافات من نوع خاص جدا.
    (7) لا يرى مشكلة فى تولى المسيحى اوالمرآة ان يتولوا منصب رئيس الجمهورية - المصدر: لقاءه مع عمرو آديب فى اغسطس الماضى على قناة اوربت.
    تعليق: دينيا: آجمع علماء المسلمين على عدم جواز تولى المرآة اوغير المسلم للرئاسة ؛ تقليديا: الراجل ال تحكمه مرآه ميبقاش ............ .
    (Cool قال ان تطبيق الشريعة الآسلامية: تفرق بين المصريين دينيا وتحرم قطاع من المصريين لحقوقهم السياسية والمدنية وانها لا تحافظ على الحقوق والشعائر الدينية وانها اكثر قمعا لمواطنيها وأكد على ان تطبيق احكام الشريعة الآسلامية يعد انتهاك لحقوق الآنسان وان تاريخ الذى طبقت به الشريعة الآسلامية تواريخ ظلامية - المصدر: لقاءه مع الآعلامى عمرو آديب فى برنامج القاهرة اليوم بتاريخ: 1/8/ 2011على قناة اوربت.
    تعليق: يعنى عصر الرسول وسيدنا عمر وعثمان وعلى بن ابى طالب عصور ظلامية وقامعه لمواطنيها وسيئة فى وجهة نظر حمزاوى.
    (9) رافع قضية على قناة الناس الدينية الآسلامية مطالبا بآغلاقها.
    (10) قال الولايات المتحدة الامريكية هى الدولة التى نعنيها "نقصدها" دائما عندما نتحدث عن الليبرالية - المصدر: مناظرة بينه وبين الاستاذ عصام سلطان جرت بمؤسسة جسور فى ابريل الماضى.
    (11) اعترض اعتراضا شديدا على المادة الدستورية التى تشترط على من يريد ان يترشح لرئاسة الجمهورية ان يكون مصرى الجنسية "ولا يحمل آى جنسية آخره غيرها" وان يكون من ابوين مصريين وان يكون غير متزوج من اجنبية وذلك بعد ان وافق عليها اغلبية الشعب المصرى فى الآعلان الدستورى وطالب بان يكون من حقهم ان يترشحوا لرئاسة الجمهورية.
    مما كتب فى الدراسات والآبحاث والكتب التى قام او شارك فى عملها بمعهد كارنيجى للسلام الدولى:
    1) دفاعه الشديد لمهاجمة آسرائيل للسفن التى كانت تحمل الآدوية والآطعمة لفلسطين ويبرر ذلك بآن السفن كانت تردد هتافات عدائية لآسرائيل وانتقد الآخوان المسلمين بسبب رفعهم شعارات عند الآشارة لآسرائيل (بالعصابات الصهيونية) - المصدر: دراسة بعنوان: اسطول الحرية ومقولاتنا التحايلية.
    2) طالب بمراقبة دولية على الآنتخابات المصرية - المصدر: بحث بعنوان: هل تحتاج مصر لرقابة دولية؟
    3) قال: الغرب مقتنع بآن الآسلاميين معادين له ولضرورة الوقوف فى مواجتهم بمساعدة الغرب لأصدقائه الليبرالين. المصدر: دراسة بعنوان: لماذا يخفق الغرب فى دعم الديمقراطية فى العالم العربى؟
    4) وجه نداء حارا لآمريكا قائلا: لا تتخلوا عن دعم الديمقراطية فى مصر - المصدر: دراسة بعنوان: لاتتخلوا عن دعم التحول الديمقراطي فى مصر.
    5) شارك فى كتاب صادر من معهد كارنيجى بعنوان: (المتاهة السعودية) للعمل على ازاحة الهوية الآسلامية من العالم العربى.
    6) شارك فى كتاب صادر عن مؤسسة كارنيجى بعنوان: (الشرق الآوسط الجديد) انتقد فيه سياسة آمريكا فى دعم الديمقراطية فى العالم العربى وبكل خبث يقدم لهم الآساليب والحلول التى يجب ان يعملوا بها.

    مما قال فى كتاب صادر عن معهد كارنيجى بعنوان (حركات التغيير الديمقراطى بين الواقع والطموح)
    ولا يوجد فى الحقيقة معيار يثبت ان الآحزاب العلمانية آكثر التزاما بالديمقراطية من سواها من القوى الموجوده ، أما تعبير "الليبراليه" وهو تعبير آخر يفضل الكثيرون إطلاقه على انفسهم فهو تعبير خادع بالدرجة ذاتها. (ص: 145)
    التعليق: يعنى من الآخر مفيش ما يدل على انهم ديمقراطيين اكثر من غيرهم "الاسلاميين مثلا" وان هناك بعض العلمانيين "عمرو [url=http://www.alminshawy.com/vb/showthread.php?t=26392]حمزاوى [/url]مثلا" يحب ان يطلق على نفسه "ليبرالى" الذى اسماه هو نفسه مصطلح خادع حتى لا يظهر على [url=http://www.alminshawy.com/vb/showthread.php?t=26392]حقيقته [/url]التى تتصادم مع الدين فى مصطلح "العلمانية".
    2- وعلى الرغم من ان الآحزاب العلمانية غالبا تعانى من قيادات هرمة، وأطر مشلولة، ونقص فى العلاقات الديمقراطية داخل الحزب، فإن هذه الآحزاب تصبح، لانعدام البديل، حركات يعتمد عليها الغرب لنشر الديمقراطية فى العالم العربى، ومثل هذه الآحزاب تكون عادة بقيادة أفراد قد تلقوا تعليمهم فى الغرب، او أنهم على الاقل تعرضوا للثقافة الغربية. فهم يجيدون الخطاب الديمقراطى افضل من غيرهم، حتى وان كان عدد كبير منهم بدأ حياته بوصفه اشتراكيا عربيا، او قوميا عربيا ونحن نعتقد ايضا ان تعزيز الأحزاب العلمانية ضرورى من أجل تحقيق التحول الديمقراطى فى العالم العربى. (ص: 147)
    التعليق: قال هنا المواصفات القياسية للأفراد والاحزاب الذى تعتمد عليها الغرب وكما هو معروف ان [url=http://www.alminshawy.com/vb/showthread.php?t=26392]حمزاوى [/url]تلقى تعليمه فى الغرب وتعرض للثقافة الغربية حيث عاش حوالى 13 عاما فى امريكا والمانيا وكذلك اعتماد الغرب على الاحزاب العلمانية فى ازاحة الهوية الآسلامية من مصر.
    3- قال: قد يدفع (يضطر) الآحزاب العلمانيه الآعلان بآنها مع القيم الآسلامية وذلك عندما تريد ان تتحالف مع الآحزاب الآسلامية. (ص: 168)
    التعليق: يعنى بيقول انه هو والاحزاب العلمانية احيانا مضطريين يقولوا انهم مع القيم والمبادئ الآسلامية حتى تقبل الآحزاب الآسلامية التحالف معهم "خدعة يعنى" والحمد لله فقد رفضت الاحزاب الآسلامية التحالف معه.
    4- ان الأساليب التقليدية لمساعدة هذه الأحزاب، التى تقدمها عدة مؤسسات أمريكية او اوربية تتعاون مع الآحزاب العلمانية فى العالم العربى، لا تعدو كونها برامج لمساعدة الآحزاب من أجل التغلب على ضعفها التنظيمى والآخذ بيدها للدخول فى حملات انتخابيه فعالة. (ص: 173)
    5- تنقسم الآحزاب العلمانية المعارضة فى مصر، من حيث ايديولوجياتها إلى شعبتين هما: احزاب ليبراليه (حزب الغد)، وآخرى احزاب يسارية حزب التجمع والحزب الناصرى). (ص: 152)
    6- لقد مثلت حركة "كفاية" أيضا ابتكارا إيديولوجيا فى الطيف العلمانى. (ص: 158)
    ما هو معهد كارنيجى: الآهداف الظاهرة "المعلنه": دعم التحول الديمقراطى فى العالم العربى.
    الآهداف الحقيقية: تقديم آبحاث ودراسات عن العالم العربى للكونجرس الآمريكى عن:
    الآحزاب والحركات والجماعات الآسلامية. 2) تحليلات عن شعور الشارع العربى تجاه آمريكا. 3) آنظمة التعليم. 4) الآرهاب والتطرف الدينى.
    ملحوظة: تلعب منظمة كارنيجى دور فى صناعة القرار الآمريكي تجاة الشرق الآوسط مثل: قضية المعونة الآمريكية لمصر
    س1: لماذا تقول ان معهد كارنيجى بيهدف إلى مصلحة آمريكا فقد وان هدفه الذى اعلنه من دعم الديمقراطيه فى العالم العربى هدف غيرحقيقى ج 1: يوجد تقرير صادر عن (واشنطن-هشام سلام-العدد التاسع) بعنوان: "مراكز الابحاث وصنع السياسة الأمريكية في القرن الحادي والعشرين" يوجد به تفاصيل حقيقة هذه المنظمات والمعاهد وغيره من التقارير ياريت ترجع له لكى وتتأكد وهو متوفر على الانترنت.
    س2: ما الذى يجعلنى اصدق ما فى الورقة وان الآراء دى والكلام ده فعلا قالها عمرو حمزاوى؟ ج2 : راجع المصادر الموجودة بالورقة وده عن طريق الانترنت والرجوع لهذه المصادر ليس صعبا.
    رآى الاسلام فى العلمانية:
    الشيخ محمد متولى الشعراوى: العلمانية قله آدب والعلمانى يريد عزل "فصل" دين الله عن الحياة فقال المذيع: ولكنى ارى من يتمسك بدينه ويطلق على نفسه علمانى فرد الشيخ الشعراوى رحمه الله قائلآ: هذا كذب وكررها "ثلاث مرات" وضد الدين ويعمى ولا يشوف واحد متمسك بدينه.
    د/ على جمعة: لا يوجد مسلم علمانى..عايزين المسلم يبقه علمانى ..نقلهم مينفعش والناس متربيه على المقدس وهم يريدون المدنس. "مفتى الديار المصرية"
    الشيخ يوسف القرضاوى: العلمانية هى رفض الشريعة الآسلامية. "رئيس الاتحاد العالمى لعلماء المسلمين وعضو بمجمع البحوث الاسلامية ومن كبار علماء الازهر الشريف"
    واخيرا: لاتنس ان الليبرالية واليسارية هى جزء لا يتجزء من العلمانية كما اخبرنا احد رموزها الاستاذ عمرو [url=http://www.alminshawy.com/vb/showthread.php?t=26392]حمزاوى [/url]فى كتابه حركات التغيير الديمقراطى بين الواقع والطموح قائلا: تنقسم الآحزاب العلمانية المعارضة فى مصر، من حيث ايديولوجياتها "فكرها" إلى شعبتين هما: احزاب ليبراليه (حزب الغد)، وآخرى احزاب يسارية (حزب التجمع والحزب الناصرى). (ص: 152)
    ومن هذه الاحزاب العلمانية التى ظهرت بعد الثورة: الوعى الحر- الشيوعى المصرى - المصرى الديمقراطى الاجتماعى - "الجبهة الديمقراطى- المصريين الاحرار" وهذين الحزبين هما لمؤسسهم رجل الاعمال العلمانى النصرانى نجيب ساويرس الذين طالما استهزء بالشعائر الاسلامية قبل وبعد الثورة وهذه الاحزاب السابقه جميعها قد تحالفت مع عمرو [url=http://www.alminshawy.com/vb/showthread.php?t=26392]حمزاوى [/url]وحزبه "مصر الحرية" وهما نزلين انتخابات مجلس الشعب بقائمة موحدة باسم"الكتلة المصرية

    منقول



    _________________

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس أكتوبر 18, 2018 10:17 pm